مقابلة مع الطالب ماجد جمال

 

كان لنا شرف اللقاء مع أحد طلاب معاهد كابلان الدولية، إليكم ما جاء في المقابلة.

اسمي ماجد جمال من مدينة جدة من المملكة العربية السعودية، أدرس منذ 4 أشهر في معهد كابلان الدولي بمبنى الإمباير ستيت في مدينة نيويورك، وما زال لدي شهرين آخرين هنا. اخترت كابلان بسبب موقع المعهد الجميل بالإضافة إلى الناس، الأستاذة، الإدارة، وطاقم المعهد الرائع، ولأن كل شيء هنا ممتع! لن ترغب أبداً بتفويت الذهاب إلى المعهد، وستكون سعيداً جداً عند قدومك.

-          لماذا تدرس اللغة الانجليزية في أمريكا وليس في جدة؟

أدرس في أمريكا لكي أطور لغتي الإنجليزية بسرعة لأنني أريد الدراسة في إحدى الجامعات الأمريكية، وإذا لم أتمكن من ذلك فسأدرس في الإمارات في مدينة دبي، لكن أُفضّل الدراسة في أمريكا.

-          ما هي طريقة التعليم في كابلان، هل تجدهم محترفين، ما هي الأساليب الذي يتبعوها؟

وصلت إلى كابلان دون أن أعرف أن أتحدث أي شيء باللغة الإنجليزية إلا بعض الأمور البسيطة، لكن الآن بعد مرور 4 شهور تطورتُ كثيرا، وخاصةً من ناحية المحادثة لأن الجميع هنا يتحدث مع الآخر، والجميع ودود مع الآخر، تتحدث في يوم من الأيام مع شخص وستخرج معه في اليوم التالي كصديق أو من ذلك، الذي يتعلم اللغة الإنجليزية يجب عليه التخلص من الخجل لكسر حواجز المحادثة مع أي إنسان.

-          أين تقيم حالياً؟

كنت أقيم في منزل مع عائلة مُضيفة، لكن أقيم حالياً في شقة منفصلة مع أحد أقربائي، تضم العائلة المضيفة الطالب في بيتها، تقدّم له غرفة، مطبخ، والمنزل جاهز وملائم للعيش فيه، وذلك بتوفير جميع المستلزمات الضرورية، تملك أيضاً فرصة التدرب على اللغة التي تتعلمها مع العائلة التي تقيم معها، وتقوم هي بدورها بتوفير كل ما تحتاجه، كل ما عليك فعله هو جلب حقيبتك وملابسك.

-          كيف كانت لغتك الإنجليزية قبل كابلان وكيف أصبحت الآن بعد 4 أشهر من كابلان؟

قبل كابلان لم أستطع أبداً التكلم باللغة الإنجليزية، أي في بداية وقتي هنا، وبعد شهرين أو ثلاثة أشهر تطورت كثيراً وحصلت على إشادة من الجميع هنا في كابلان، يعمل الجميع على توفير أكثر الأساليب راحة لك في كابلان، إدارة ممتازة ومن أفضل المعاهد التي يمكنك الدراسة فيها وتطوير لغنك.

-          هل تنصح بكابلان لأصدقائك في السعودية؟

نعم بالطبع، من يريد دراسة اللغة الإنجليزية من عائلتي أو من أصدقائي يجب عليه القدوم إلى كابلان، ستتطور كثيراً في كابلان، وسيظهر هذا التطور أمام جميع من في حياتك حتى أمام من يشاركك المعهد في كابلان، وستلاحظ انت بنفسك هذا التطور من خلال شهرين أو ثلاثة أشهر. لن تصبح محترفاً في هذه الفترة القصيرة ولكن ستتطور كثيراً وستتمكن من التحدث مع أي إنسان، وهذا ما تُقدمه لك الدراسة مع كابلان، تُقدّم الفرصة للتحدث مع الكثير من الناس باللغة الأجنبية التي تتعلمها لأن الجميع هنا سيقدّم لك وقتهُ للعمل على تطوير لغتك الإنجليزية.

-          كيف قمت بحجز الدورة الدراسية في كابلان، هل تواصلت مع وكالة في السعودية أم ماذا؟

قبل وصولي إلى مدينة نيويورك، كنت أقوم بالدراسة في توليدو بولاية أوهايو، وأنا بطبيعتي لا أحب الجلوس في المنزل ما أحبه هو الخروج والتعرّف على الناس، ولذلك سألتُ صديق حول معاهد أخرى جيدة، فنصحني بمعهد كابلان، حيث اخبرني عن هذا المعهد الرائع وأنه بإمكاني الذهاب إليه، ثم تابعت الإجراءات التي كانت سهلة وبسيطة وواضحة، وقمت بتقديم معلوماتي كاملةً للتسجيل وبدء الدراسة.

شارك المقال
فيسبوك تويتر جوجل+ بينتريست إيميل