الحياة في كابلان: كلارا وأنيكا تشاركاننا قصتهما في أوكسفورد

تشاركنا اليوم في هذا المقال كل من كلارا من جمهورية التشيك وأنيكا من ألمانيا بتجربتهما في مدرسة كابلان في أوكسفورد.

لقد كان وصولنا في اليوم الأول مذهلاً ورائعاً بشكل مطلق! لقد كنا منذهلتين حقاً من رؤية كل هذه الأبنية التاريخية والعمارة الفريدة والممزة في أوكسفورد، والتي أعطتنا الشعور بكوننا نعيش في القرن السادس عشر.

إن الحياة في أوكسفورد عظيمة للغاية. فإنك هنا لن تشعر أبداً بالملل، والفضل في ذلك يعود للمزيج المناسب تماماً من كل من الطبيعة وحياة المدينة، وبين القديم والحديث، وبين المطاعم الجديدة والمطاعم البريطانية التقليدية، إضافة إلى التوازن بين لقاء الأصدقاء في النشاطات الاجتماعية والبقاء وحيداً إن أردت ذلك.

نحن ننصح بزيارة مكتبة بودليان Bodleian Library وكلية  Christ Church College المذهلة وذلك ليس فقط بسبب هاري بوتر.

إن الدراسة في مدرسة كابلان في أوكسفورد قدمت لنا العديد من الفرص للقاء أناس من مختلف أنحاء العالم! وهذا علمنا مجموعة من الأشياء عن الثقافات الأجنبية والعادات وطرق الحياة.

إن تحسينك وتطويرك للغتك الإنجليزية في مكان جميل كهذه البيئة هنا أمر ممتع للغاية. إن المدرسة تقع في بناء قديم جميل قرب مركز المدينة وقرب حديقة هادئة. إن أحد أفضل الأشياء في الدراسة هنا في كابلان أن المجموعات الدراسية صغيرة مع طلاب من مختلف البلدان وبذلك فإنك تحصل على فرصة للقاء طلاب جدد في كل أسبوع.

وكما فعلنا وأصبحنا أصدقاء حقيقيين فعلاً على الرغم من كوننا من بلدان مختلفة. فإن أحداً لم يقل أن صديقك المفضل يجب أن يتحدث بنفس لغتك الأم! لا تخف من الدراسة في الخارج! تعال واستمتع، إنها تجربة ستتذكرها لبقية حياتك.

شارك المقال
فيسبوك تويتر جوجل+ بينتريست إيميل