مُذكرة كابلان تعود إلى موطنها أخيراً بعد رحلة بلغت مدتها سنتان ونصف

قدّم مكتب كابلان الرئيسي عام 2013 كتاباً خاصاً جداً لواحد من معاهدنا في لندن. انطلقت مذكرة كابلان – المصممة خصيصاً من قبل فريقنا – لتصوّر التجارب الرائعة لطلابنا.

الآن، بعد مدة تجاوزت السنتان والنصف، عادت مُذكرة كابلان إلى وطنها في لندن، عادت من رحتلها الطويلة مملوئة بالذكريات، التحيات، التمنيات الحسنة من كل معهد لدينا حول العالم.

حظي كل معهد على ورقة مزدوجة من أجل أن يكتب عليها الطلّاب رسائل شخصية موجهة إلى بقية أنحاء العالم. الأمر الذي لم نلاحظه، على كل حال، هو أن طلابنا في بعض الأحيان قد تشتعل بينهم روح المنافسة العاليّة.

بدأ الأمر بأكمله برسالة من هازيل، مديرة مكتب المحتوى لدينا والذي بدأت بالمشروع بأكمله. استغلّ بعض الطلّاب هذه الفرصة ليكتبوا أسماء الدول التي أتوا منها.

beginning

بمجرد ما اعتادت المعاهد على هذا المشروع، بدأت الأمور ببساطة جداً ولكن بإخلاص وحميمية.

torquay

بمتابعتنا للقراءة على كل حال، ازدادت الرسائل جمالاً وجمالاً. جعلتنا فكرة إضافة شجرة النخيل الرائعة الخاصة بمدينة ميامي أن نتنمى تواجدنا على الشاطئ.

Miami

جذب أيضاً انتباهنا اللافتة المنبثقة من الكتاب عن فيلادلفيا.

Philly

أيضاً أضاف طلاب شيكاغو لافتة منبثقة أخرى رائعة لمنحوتة بوابة الغيوم الشهيرة لفيلادلفيا – أمور رائعة.

Chicago

ثم وجدنا رسالة من معهدنا في "لوس أنجيلوس ويتيير" والتي يمكنك فردها بعد فتح الصفحة المليئة بالحب من الطلاب.

Pull-out

سيدني أيضاً قامت بدورها بتقديم نظرة لمواقعها المحليّة الشهيرة.

Sydney

أخيراً، فازت بريسبان بجائزة المشاركة الأفضل بعد صنعهم لخريطة كاملة للكنز.

Treasure-Map

في النهاية، امتلأت مذكرتنا بالكامل، لدرجة أنه من الصعب أن تبقيها مغلقة. تحتوي على ذاكرات فلاش مليئة مع عروض باوربوينت، بصمات يد من طلاب، وحتى مصباح يدوي يخرج منها.

شكراً لكل من وضع رسالته الخاصة في مذكرة كابلان. وبكل صدق.. لقد ذُهلنا بمقدار الإبداع الذي يمتلكه طلابنا.

ستأخذ المذكرة الآن استراحة من رحلتها الطويلة، وستبقى بأمان في المكتب الرئيسي في لندن لفترة من الزمن، ولكن ابقوا دائماً متيقظين في حال قررت أن تظهر فجاًةً في معهدكم.

شارك المقال
فيسبوك تويتر جوجل+ بينتريست إيميل